الأربعاء، 29 أبريل، 2009

ثمانية عشر ثانية .. في حبها ..



ثمانية عشر ثانية ...
أكررها ...
كلما ذكرتها ...
ثانية ٌ...
أكتب في ورقةٍ اسمها ...
وثانية ٌ...
أفتش عن صورها ...
وثانية ٌ...
اختار واحدة ً...
وارسم قلبا فوقها ...
وثانية ٌ...
أتأمل عينيها ...
فيأسرني سحرها ...
وثانية ٌ...
اشتاق لها ...
وثانية ٌ...
أحاول أن اقطع تفكيري عنها ...
فأغلق عيني ...
فأراها تحت جفونها ...
وثانية ٌ...
ابحث عن رقم هاتفها
لأطلبها ...
وثانية ٌ...
أفعلها ...
واسمع صوتها ...
وثانية ٌ...
أداعبها ...
و اخبرها ...
كم أحبها ...
وثانية ٌ...
أودعها ...
وأغلق الخط معها ...
وثانية ٌ...
اجلس هائما ...
لأكتب الشعر ...
في حسنها ...
وثانية ٌ...
أشتري الوردة التي تحبها ...
وثانية ٌ...
ابعث شعري مع الوردة ...
إلى بيتها ...
وثانية ٌ...
أعود لبيتي ..
فأصلى إلى الله ...
ليحفظها ...
من أي شر يصيبها ...
وثانية ٌ...
يصيبني التعب ...
في بُعدها ..
وثانية ٌ...
أضع رأسي على وسادتي ...
أنام فأحلم بها ...
وثانية ٌ...
أتمنى أن أستيقظ ...
فأرى وجهها ...
وثانية ٌ...
أسأل نفسي ...
هل هناك ثانية ٌواحدة ٌ...
قد نسيتها !! ...
*******
الناس تخبرني ...
بأني أنشغل كثيرا حين ذِكرها ...
فأتعجب وأخبرهم ...
ما هي إلا ثمانية عشر ثانية … في حبها ...
فأحرجوني ...
عندما أخبروني ...
بأن ثانيتي التي أتحدث عنها ...
هي ساعات أقضيها ...
ولا أشعر بها !! ...

ش.ز

0 التعليقات:

إرسال تعليق